المحكمة العليا بالجمهورية اليمنية <title> الرأس

 

الرئيسة

بحث عن القضايا الإعـلانات إصدارات المحكمة محاكم الجمهورية مع رئيس المحكمة مركز المعلومات



رئيس المحكمة العليا ووزير العدل والنائب العام يدشنوا الموقع الالكتروني والأرشيف المركزي بالمحكمة العليا


05/03/2007


الاثنين 16 صفر 1428هـ دشن فضيلة القاضي عصام عبدالوهاب السماوي رئيس المجلس الأعلى للقضاء رئيس المحكمة العليا والدكتور غازي شايف الاغبري وزير العدل والدكتور عبدالله العلفي النائب العام صباح اليوم الموقع الالكتروني الخاص بالمحكمة العليا والذي جاء بناءً على توجيهات فضيلة القاضي عصام السماوي واهتمامه الدائم بتحديث وتطوير العمل القضائي ورفده بكافة الوسائل التكنولوجية واطلعوا خلال زيارتهم لمركز المعلومات التابع للمحكمة العليا على محتويات الموقع والذي يتضمن ثلاثين صفحة تشتمل على إصدارات المحكمة العليا حول القواعد والمبادئ القضائية بالإضافة إلى مجلة البحوث وخلاصة عن الأحكام الصادرة من المحكمة العليا . وروعي عند تصميم الموقع إضافة وصلة خاصة للإعلان عن القضايا الواردة والصادرة من وإلى المحكمة العليا والتي من شأنها أن توفر للمتصفح متابعة تاريخ ورود وصدور القضية من وإلى المحكمة العليا مما يسهل على المتقاضين والمراجعين متابعة قضاياهم ومعرفة ما إذا كانت المحكمة قد أصدرت القرارات الخاصة بشأنها أم ما زالت منظورة أمام الدوائر وذلك من أي منطقة أو محافظة من محافظات الجمهورية مما يعفي المتقاضين من تحمل أعباء وتكاليف السفر والمتابعة أمام المحكمة العليا. ووجه فضيلته القائمين على الموقع بالاهتمام به وتطويره وتزويده بالبحوث والدراسات القضائية ليقوم بدوره على أكمل وجه. كما اطلع فضيلة رئيس المحكمة العليا ووزير العدل والنائب العام على التحديثات التي أجرتها المحكمة العليا على نظام الأرشفة وحفظ ملفات القضايا والتي يمكن من خلاله الرجوع إلى أي ملف من ملفات القضايا بسهولة ويسر. حيثٍ سعت المحكمة إلى إنشاء هذا الأرشيف المركزي لتنظيم القضايا وأرشفتها بطريقة حديثة بعيداً عن العشوائية وإعداد السجلات الخاصة بها من خلال تجميع كافة الوثائق والسجلات من الدوائر التابعة للمحكمة. ورغم الفترة القصيرة لإنشاء هذا الأرشيف إلا أن المحكمة استطاعت بفضل دعم ورعاية فضيلة القاضي عصام السماوي فحص وخزن كافة الوثائق والسجلات الخاصة بالقضاء وأرشفتها وتصنيفها بحسب النوع والعام والرقم وحفظها في رفوف الأرشيف على مجموعات وفئات ليسهل العودة إليها عند الاحتياج وفق قواعد الأرشفة الحديثة . ويفيد الأخ محمد ضبيان مسئول الأرشيف بالمحكمة أن المرحلة الأولى من عملية الأرشفة احتوت كافة الملفات الخاصة بالقضايا منذ عام 1419هـ وبأن العمل جاري لاستكمال أرشفة كافة القضايا داخل المحكمة.. ملفتاً النظر إلى ان المحكمة لم تكتفي بهذا النجاح الكبير الذي حققته في نظام الأرشفة فسعت إلى إنشاء وتكوين أرشيف جديد يستوعب كافة القضايا ويتناسب مع التحديثات الجديدة التي تشهدها المحكمة العليا وبأسس وأنظمة جديدة تكفل حفظ كافة الملفات والرجوع إليها في أي وقت بسهولة ويسر مضيفاً انه سيتم بعد ذلك إدخال نظام الأرشفة الالكترونية التي سيتم من خلالها أرشفة كافة القضايا والمستندات والوثائق الخاصة بها عن طريق الكمبيوتر . من جهة أخرى اطلع فضيلة القاضي السماوي على التحديثات التقنية التي أجريت بمركز المعلومات القضائي التابع لوزارة العدل والمتمثلة بالتجهيزات الجارية للربط الشبكي والتقني للمحاكم التجارية ومحاكم الأموال العامة والاستئنافية في خمس محافظات كمرحلة أولى مع وزارة العدل وهيئة التفتيش القضائي بالإضافة إلى قاعدة البيانات الخاصة بمتابعة سير العمل في قطاعات الشؤون المالية والإدارية بالمحاكم المختلفة وتهدف الوزارة من خلال الربط الشبكي للمحاكم وتزويدها بأجهزة الكمبيوتر إلى الانتقال بعملية تدوين وتوثيق سير وإجراءات التقاضي من السجلات اليدوية القديمة إلى التدوين عبر الأرشفة الإلكترونية والآلية إضافة إلى تسهيل عملية المتابعة اليومية والمستمرة لسير عملية التقاضي في محاكم الجمهورية بصورة مباشرة من قبل الوزارة وهيئة التفتيش القضائي. كما اطلع فضيلته على الموقع الإلكتروني التابع للوزارة وما يلعبه من دور في تزويد المتصفح بكافة المعلومات حول عملية التقاضي في المحاكم المختلفة ونشر التوعية القانونية ووجه فضيلته كافة العاملين في تلك المراكز على مواصلة جهودهم لتطويرها لتؤدي الدور الهام المناط بها على أكمل وجه.




التذييل


الرئيسة|الإعـلانات|إصدارات المحكمة|محاكم الجمهورية|مع رئيس المحكمة|مركز المعلومات

جميع الحقوق محفوظة  1427- 1428 ©- مركز المعلومات المحكمة العليا